صوت الإسلام

لقد أصبحت مؤسسة (صوت الإسلام) الجناح الإعلامي للحزب الإسلامي التركستاني منذ تأسيسها كابوسا أقض مضاجع الصينيين وخنجرا غرس في قلوب الكفار الملحدين لما كان هذا الجناح نصيرا لأهل السنة المستضعفين انطلاقا من الواجب الديني الواقع عليه، فنقلت المؤسسة الإعلامية للحزب الإسلامي التركستاني على طول السنوات الماضية من الأخبار ما به تنشرح صدور المسلمين مما جعل حساباتها وقنواتها هدفا واضحا لأعداء الملة والدين وبالأخص الملاحدة الصينيين. واليوم ولله الحمد، يعلن الحزب الإسلامي التركستاني انطلاق موقعه الخاص : www.muhsinlar.com الذي ندعو الله تعالى أن يصونه من كيد الكفار ويجعله وقفا في خدمة المؤمنين الأبرار والحمد لله رب العالمين.

  • البريد الإلكتروني

  • الهاتف